اخبار العالم

دراسة جديدة تؤكد صدق “ترمب” وخطأ الأطباء بشأن دواء استخدمه لكورونا

كشفت دراسة حديثة عن أن دواء نصح به الرئيس الأمريكي السابق “دونالد ترمب” في تغريدات له على “تويتر” وحذر منه الأطباء حينها، فعال في زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة بعد الإصابة الخطيرة بكورونا بنسبة ٢٠٠%.

وأشارت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إلى أن دراسة أجريت في ولاية “نيو جيرسي” الأمريكية على 255 مريضا مصابا بكورونا، كشفت صدق “ترمب” بشأن فعالية دواء يستخدم في علاج الملاريا.

وأضافت أن علاج “هيدروكسي كلوروكوين” اتضح أنه عندما يستخدم مع الزنك فإن نتائجه مبهرة في الإبقاء على قيد الحياة حتى بعد وصول المريض إلى حد الوضع على جهاز التنفس الصناعي.

ووجدت الدراسة التي كشف عن نتائجها قبل أيام أن هذا العلاج فعال فقط في الحالات الحرجة من الإصابة بكورونا. ولفتت الصحيفة إلى أن “ترمب” تناول هذا الدواء عند إصابته بالفيروس، على الرغم من تحذير الأطباء حينها من خطورته.

وذكرت الصحيفة أن عددا متزايدا من الدراسات يشير حاليا إلى أن هذا الدواء قد يكون مفيدا في علاج المصابين بكورونا.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى