اخبار اليمن الان

مصادر تكشف عن استخدام ميناء قنا بشبوة لتهريب النفط الايراني للحوثيين

كشفت مصادر ملاحية واقتصادية عن استخدام عصابات في الحكومة الشرعية ميناء قنا الذي استحدثته جماعة الاخوان في محافظة شبوة لتهريب المشتقات النفطية وبعض القطع الداخلة في صناعة الصواريخ لمليشيات الحوثي.

وأفادت المصادر لوكالة خبر بدخول ثلاث سفن محملة بأكثر من 30 ألف طن من الوقود تم تهريبها ونقلها من ميناء قنا برا إلى مناطق الحوثيين، وتم التحايل والتهرب من دفع الرسوم الضريبية والجمركية على تلك الشحنات إلى البنك المركزي في عدن.

وبحسب المصادر فان الشحنات كانت عبارة عن نفط ايراني اشتراه تجار اخوان، ليتم بيعه لمليشيات الحوثي، باسعار منخفضة، ليضاف إلى ما تم كشفه سابقا عن ادخال شحنات وقود ايراني لمليشيات الحوثي وبوساطة قطرية وعبر تجار يمنيين من جماعة الاخوان المسلمين.

وأوردت المصادر تفاصيل السفن الثلاث التي دخلت ميناء قنا خلال الثلاثة الشهور الماضية، منها سفينة T SEA CHALLENGER   والمحملة بـ 11 ألف و 502 طن متري من الديزل وتتبع التاجر المقبلي ودخلت بتاريخ الثالث من مارس 2021م.

فيما الباخرة الثانية MT VALIANT  دخلت بتاريخ 26 ابريل 2021م، محملة بـ 11 ألف و 498 طن متري محملة بالديزل وتتبع التاجر نفسه، فيما تحمل الباخرة كاترينا بـ 11 و 377 طن متري من الديزل وتتبع تاخرا اخوانيا يدعى جمال.

وكشفت المصادر عن محاولات تفريغ السفينة الرابعة والتي دخلت الاربعاء ميناء قنا وعلى متنها أكثر من 13 ألف طن متري من البنزين بدون تراخيص ولافحص ولاجمارك ولا ضرائب ولا اعتراض من المكتب الفني التابع للمجلس الاقتصادي الأعلى.

وحملت المصادر رئيس الحكومة معين عبدالملك مسؤولية استمرار استخدام ميناء قنا في تهريب الوقود والقطع العسكرية لمليشيات الحوثي، وتغاضيه عن مسألة ايقاف تدفق مثل هذه الشحنات المشبوهة، مؤكدين ان ذلك يحمل اكثر من علامة استفهام حول امكانية تورطه في عمليات تضر بمصالح الوطن العليا.

للمزيد..

الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شبكة تهريب حوثية ضخمة (تفاصيل)

 

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى