اخبار اليمن الان

القديمي يحاصر ذمار.. ناشطون يكشفون هوامير فساد الغاز المنزلي وتغذيتهم للأسواق السوداء

كشف ناشطون بمحافظة ذمار الواقعة جنوب العاصمة صنعاء، عن هوامير الفساد في أزمة الغاز المنزلي التي تشهدها المحافظة، وتورطهم في تغذية الأسواق السوداء.

الناشطون دشنوا حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، رصدها محرر وكالة “خبر”، تحت هشتاق #القديمي_يحاصر_ذمار، كشفوا فيه عن هوامير الفساد التي تخدم المليشيات الحوثية وتحرم أبناء المحافظة من الحصول على حصتهم من مادة الغاز المنزلي.

وأوضحوا، أن محافظة ذمار تشهد أزمة غاز منزلي، هي الأشد والأكثر انعداماً، منذ بدء الحرب، بالتزامن مع انتشار واسع للأسواق السوداء التي تغذيها قيادات بارزة تابعة لمليشيات الحوثي، مشيرين إلى أن نصيب محافظة ذمار أقل من نصيب مديرية واحدة في العاصمة صنعاء.

الحملة التي دشنها ناشطو محافظة ذمار، كشفت عن السبب الرئيسي في استمرار أزمة الغاز، وأن ذلك يبدأ من النائب التنفيذي لشركة الغاز “محمد القديمي” وعدد من العاملين في شركة الغاز، بالإضافة إلى قيادات حوثية تقوم على تنظيم البيع في الأسواق السوداء.

إلى ذلك شهدت مادة الغاز المنزلي ارتفاعاً بأسعارها في الأسواق السوداء، حيث وصل سعر الأسطوانة فئة 15 لترا إلى 9 آلاف ريال، بينما وكالات البيع أصبحت تصرف الغاز مرة في الشهر.

وكانت وكالة “خبر” قد كشفت عن نهب مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، لمقطورتي غاز مخصصتين للمواطنين بمحافظة ذمار، وقامت بتخصيصهما لأتباعها من مشرفين وغيرهم.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى